Accessibility links

logo-print

واشنطن 'مصدومة' من الهجوم على مخيم للنازحين السوريين


أحد مخيمات اللاجئين السوريين

أحد مخيمات اللاجئين السوريين

أبدت الولايات المتحدة الأربعاء "صدمتها" إزاء التقارير الواردة عن قصف سلاح الجو السوري بالبراميل المتفجرة مخيما للنازحين في محافظة إدلب في شمال غرب البلاد، واصفة ما جرى بـ "الهجوم الوحشي".

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جنيفر ساكي "لقد صدمنا إزاء التقارير عن قيام نظام الأسد بقصف مخيم عابدين للنازحين في إدلب بالبراميل المتفجرة وبالصور التي تظهر حصول مجزرة بحق مدنيين أبرياء".

وكانت مصادر محلية قد أكدت أن طائرات الجيش السوري نفذت قصفا بالبراميل المتفجرة على مخيم للاجئين بإدلب خلف عشرات القتلى.

وذكرت الهيئة العامة للثورة السورية المعارضة، أن عدد القتلى الذين سقطوا جراء إلقاء برميلين متفجرين على خيام أقامها نازحون في مناطق زراعية بريف إدلب الجنوبي، ارتفع إلى 60 قتيلًا.

وأظهرت مقاطع فيديو التقطها ناشطون في المنطقة عشرات الجثث والأشلاء والجرحى الذين تقطعت أطراف بعضهم.

ويقع المخيم في أحد حقول الزيتون في المنطقة، ويضم نازحين من قرى ريف حماة الشمالي، فروا من الاشتباكات العنيفة في قراهم، وبلداتهم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG