Accessibility links

الولايات المتحدة تعلن استضافة قمة لمحاربة التطرف


اريك هولدر خلال لقائه بوزير الداخلية الفرنسي

اريك هولدر خلال لقائه بوزير الداخلية الفرنسي

أعلن وزير العدل الأميركي اريك هولدر الأحد أن الولايات المتحدة ستستضيف قمة في 18 شباط/فبراير للبحث في سبل "محاربة التطرف في العالم" في أعقاب هجمات باريس الأخيرة.

وقال هولدر من باريس حيث يشارك في تظاهرة لتكريم ضحايا الهجمات الأخيرة التي نفذها متشددون في العاصمة الفرنسية إن القمة ستعقد في واشنطن وسترمي إلى "توحيد إمكاناتنا".

وأضاف قائلا "إذا عملنا معا من خلال تقاسم معلوماتنا ومواردنا سنكون في نهاية المطاف قادرين على الانتصار على الذين يحاربوننا ويحاربون قيمنا الأساسية".

وقال البيت الأبيض في بيان إن القمة ترمي إلى تسليط الضوء على "الجهود المبذولة على المستويين الداخلي والدولي لمنع المتطرفين وأنصارهم من التشدد وتجنيد أفراد أو مجموعات في الولايات المتحدة أو في بلد آخر بهدف ارتكاب أعمال عنف".

وأضاف البيت الأبيض أن هذه المبادرات باتت "ملحة في ضوء الهجمات الأخيرة المأساوية في أوتاوا وسيدني وباريس".

وتابع البيان أن القمة ستبحث أيضا في "مواضيع تحمل القادة الروحيين مسؤولياتهم ودور القطاع الخاص والتكنولوجيات".

وخلال اجتماع الأحد في باريس اتفق وزراء داخلية 11 بلدا أوروبيا ووزير العدل الأميركي اريك هولدر على تعزيز مكافحة الإرهاب خصوصا بتشديد أكبر لمراقبة الحدود الداخلية للاتحاد الأوروبي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG