Accessibility links

logo-print

واشنطن تخفف القيود على تصدير أجهزة الاتصال الشخصية إلى السودان


مظاهرة ضد قمع حرية الصحافة في السودان -أرشيف

مظاهرة ضد قمع حرية الصحافة في السودان -أرشيف

خففت الولايات المتحدة الثلاثاء القيود على تصدير بعض أجهزة الاتصالات الشخصية مثل الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر إلى السودان لإتاحة فرصة أكبر للمواطنين السودانيين للتواصل الاجتماعي واستخدام الانترنت.

وقال مسؤولون اميركيون إن تغييرات في قواعد رخص التصدير أعلنتها وزارة الخزانة الأميركية ستشمل أجهزة الاتصالات الشخصية مثل الكمبيوتر والهواتف المحمولة وأجهزة اللاسلكي والكاميرات الرقمية.

وقال دونالد بوث المبعوث الأميركي الخاص إلى السودان وجنوب السودان للصحافيين، إن هذه التغييرات تتناسب مع تشجيع واشنطن لحرية التعبير من خلال إتاحة أدوات الاتصالات ومساعدة المواطنين على الاندماج في المجتمع الرقمي العالمي، لافتا إلى أن القواعد المعدلة سيبدأ سريانها في 18 شباط/ فبراير.

المزيد في تقرير زيد بنيامين من واشنطن:

وعبرت الولايات المتحدة عن القلق مما تعتبره انتهاكات مستمرة لحقوق الانسان من جانب الحكومة السودانية والعنف في منطقة دارفور بغرب السودان وحملة على وسائل الاعلام قبل انتخابات الرئاسة المقررة في نيسان/ أبريل.

ويخضع السودان لحزمة عقوبات دولية من الامم المتحدة وعقوبات ثنائية تفرضها بعض دول من بينها الولايات المتحدة. واختار حزب المؤتمر الوطني الحاكم في البلاد الرئيس عمر حسن البشير مرشحا له في الانتخابات الرئاسية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG