Accessibility links

إصابة نيمار.. صدمة في البرازيل ولاعبو السيليساو سيقاتلون من أجله


النجم البرازيلي نيمار بعد أن تعرض لكسر في إحدى فقرات الظهر

النجم البرازيلي نيمار بعد أن تعرض لكسر في إحدى فقرات الظهر

استقبل لاعبو المنتخب البرازيلي لكرة القدم بحزن كبير خبر نهاية المونديال بالنسبة إلى نجمهم نيمار بسب بالإصابة، بيد أنهم أجمعوا على القتال من أجله حتى إحراز اللقب.

وتعرض نيمار إلى ضربة بركبة المدافع الكولومبي خوان تسونيغا في الدقائق الأخيرة من مباراة المنتخبين في الدور ربع النهائي الجمعة، وأصيب نجم برشلونة الإسباني الى كسر في إحدى فقرات الظهر سيحرمه من مواصلة المشوار في العرس العالمي.

وقال لاعب وسط تشلسي الإنكليزي أوسكار: "نحن سعداء جدا بالفوز والعرض الذي قدمناه لأنه كان الأفضل لنا حتى الآن في المونديال، ولكننا نشعر بحزن شديد جدا بخروج نيمار لأننا سنفتقد إلى شخص رائع مثله".

وأضاف "أنها خسارة بالنسبة إلينا" إذ أننا سنفتقد أيضا إلى خدمات القائد ثياغو سيلفا في دور الأربعة أمام ألمانيا الثلاثاء المقبل بسبب الإيقاف.

وتابع أوسكار: "ولكن الألمان يعرفون جيدا بأن السيليساو يلعب جيدا من الناحية الجماعية. إنهم يعرفون بأنها خسارة بالنسبة إلينا ولكن يتعين عليهم احترامنا".

وقال مدافع روما الإيطالي مايكون: "إنها لحظة صعبة. إنه لاعب مهم جدا بالنسبة إلينا، سيكون الأمر مؤلما. ولكننا سنقاتل من أجله".

أما لاعب الوسط فرناندينيو فصرح: "إنها خسارة كبيرة"، مضيفا "لكن يجب علينا أن نواصل حشد معنوياتنا وأن نكون أكثر قوة لإحراز اللقب وإهدائه إلى نيمار".

ولم تختلف ردة فعل المهاجم هولك، الذي قال أيضا "إنه خبر محزن. نيمار حافظ على سلامته كثيرا حتى يكون جاهزا لخوض المونديال. يجب أن نتخطى هذه اللحظة الصعبة. ستكون حافزا إضافيا بالنسبة الينا للذهاب بعيدا".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG