Accessibility links

توتر في الضفة الغربية وإسرائيل تحذر من أطراف تسعى لإفشال المفاوضات


وزير الخارجية الأميركي جون كيري برفقة وزيرة العدل الإسرائيلية تسيبي ليفني وكبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات-أرشيف

وزير الخارجية الأميركي جون كيري برفقة وزيرة العدل الإسرائيلية تسيبي ليفني وكبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات-أرشيف

يسود توتر في مدينتي رام الله والبيرة بالضفة الغربية بعد اقتحامها من قبل قوات من الجيش الإسرائيلي على خلفية حادث إطلاق نار في مستوطنة بزغوت.

وقالت السلطات الإسرائيلية إن "هناك ارتفاعا حادا في أعمال العنف بالضفة الغربية الشهر الماضي مقارنة بالشهر الذي سبقه، مما يعتبر مؤشرا خطيرا على أن هناك أطرافا فلسطينية تحاول تخريب المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية".

مزيد من التفاصيل في تقرير خليل العسلي من القدس:

XS
SM
MD
LG