Accessibility links

logo-print

إصابة جندي إسرائيلي في مواجهات مع فلسطينيين شمال الضفة


قوات إسرائيلية في الضفة الغربية

قوات إسرائيلية في الضفة الغربية

اندلعت مواجهات بين قوة من الجيش الإسرائيلي ومحتجين فلسطينيين بالقرب من "مقام يوسف" في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية الخميس.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية إن القوات الإسرائيلية استخدمت خلال المواجهات التي بدأت قرب مفرق الغاوي ومدخل مخيم بلاطة احتجاجا على زيارة يهود متشددين للمقام، القنابل المسيلة للدموع. وأكدت مصادر طبية فلسطينية عدم وقوع إصابات خطيرة في صفوف الفلسطينيين، ولكنها أشارت إلى عدة حالات اختناق بالغاز الذي ألقته القوات الإسرائيلية.

وأوضحت وسائل إعلام إسرائيلية أن الفلسطينيين ألقوا الزجاجات الحارقة على القوة التي ردت باستخدام "وسائل مكافحة الشغب".

وحسب السلطات الإسرائيلية، فإن الموكب تعرض لإطلاق النار لدى دخوله المنطقة وأن جنديا أصيب بجروح. وذكرت وسائل إعلام أن 16 حافلة توجهت إلى الموقع برفقة مركبات عسكرية إسرائيلية.

ونقل الجندي لتلقي العلاج في مستشفى بيلينسون قرب تل أبيب، وهو في حالة "متوسطة" الخطورة، حسب متحدثة باسم المستشفى.

ويؤكد الفلسطينيون أن مقام يوسف أثر إسلامي مسجل لدى دائرة الأوقاف الإسلامية، وكان مسجدا قبل السيطرة الإسرائيلية على المنطقة، ويضم قبر شيخ صالح من بلدة بلاطة البلد يدعى يوسف دويكات. لكن اليهود يعتبرونه مقاما مقدسا ويقولون إن عظام النبي يوسف بن يعقوب أحضرت من مصر ودفنت في هذا المكان.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG