Accessibility links

logo-print

رام الله.. لا للكشف عن الحالة الحالة الزوجية في الهوية


صفحة معا لإلغاء الحالة الاجتماعية من الهوية الشخصية

صفحة معا لإلغاء الحالة الاجتماعية من الهوية الشخصية

أطلق ناشطون في مدينة رام الله حملة إلكترونية تحت شعار "معا لإلغاء الحالة الاجتماعية من الهوية"، دعوا من خلالها الجهات الحكومية المختصة إلى إلغاء الحالة الاجتماعية للمرأة من بطاقة الهوية الشخصية.

وتشير بطاقات هوية الإناث إلى حالتهن الاجتماعية، ما ينتهك، وفق ناشطين، خصوصية المرأة بصفة عامة ويسمح للآخرين بالتدخل في شؤونها ويثير فضولهم لمعرفة قصتها إن كانت مطلقة أو أرملة أو عزباء.

وزارة الداخلية الفلسطينية من جانبها، قالت إنها لا ترفض المقترح، لكنها أشارت إلى أنه يحتاج إلى مزيد من البحث والدراسة.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG