Accessibility links

هل أنت مع اعتماد التقويم الفلكي أم الرؤية المباشرة للهلال؟ شارك برأيك


هلال رمضان

هلال رمضان

في الدولة الواحدة قد تجد "رمضانين" وأحيانا أكثر.

وفي العراق مثلا يصوم السنة باختلاف يوم عن الشيعة في أغلب السنوات. ويصل هذا الخلاف مواعيد الإفطار والإمساك.

ويحتفل الباكستانيون أحيانا بثلاثة أعياد للفطر، إذ يصوم البعض مع السعودية، ويصوم البعض الآخر على حسب الرؤية المحلية للهلال، بينما تصوم الطائفة الشيعية مع إيران أو حسب اجتهادها المذهبي.

ويحتدم الخلاف حول اعتماد الحساب الفلكي أم رؤية الهلال مباشرة.

شارك برأيك:

الفلك أم رؤية الهلال؟

يقترح عالم الفيزياء الفلكية وأستاذ الفيزياء في الجامعة الأميركية بالشارقة في الإمارات العربية المتحدة نضال قسوم "تقويما إسلاميا"، يقول إنه سيكون كفيلا بتجنب الخلاف حول رؤية الهلال.

وتوصلت دراسات أجريت في عدة دول إسلامية إلى أن المسلمين أخطأوا بنسب كبيرة وصلت 90 في المئة حول تحديد المناسبات الدينية على مدى 50 سنة الماضية.

ويتساءل قسوم "لماذا يجد العالم الإسلامي صعوبة في تحديد بداية شهر رمضان، وكذلك بداية أيام الأعياد الدينية ومواعيد الحج؟".

وسبق أن عقدت ملتقيات في دول إسلامية للتوافق على رؤية موحدة لهلال رمضان، لكن تلك الملتقيات فشلت في الاتفاق على رؤية موحدة لشهر رمضان.

مع من نصوم؟

في دول توجد بها جاليات إسلامية كبيرة يصوم المسلمون أكثر من رمضان.

في الولايات المتحدة مثلا لا توجد رؤية موحدة، البعض يصوم مع دولته والبعض مع السعودية، وفي هذه الحالة تكون المذاهب محددا أساسيا في بداية رمضان.

وأعلنت مؤسسة المجتمع الإسلامي في أميركا الشمالية التي يصوم معها أغلب المسلمين يوم الخميس أول أيام شهر رمضان.

وقالت هذه المؤسسة إنها تعتمد التقويم الفلكي بدل الرؤية المباشرة للهلال بالعين المجردة.

XS
SM
MD
LG