Accessibility links

أيزيدية لقوات كردية: لانريدكم هنا


مرأة أيزيدية تطالب قوات البيشمركة بالخروج من السنجار.

وقفت سيدة أيزيدية أمام آليات لقوات من البيشمركة تابعة لرئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني طالبة منهم مغادرة قريتها خانسور التابعة لقضاء سنجار، وخاطبتهم بالقول "لا نريدكم هنا".

وتظهر السيدة في مقطع فيديو وهي تخاطب القوات العسكرية التي توغلت في مناطق تابعة لسنجار "لا نريدكم هنا ولن ننسى أبناءنا الذين قتلوا"، في إشارة إلى ضحايا الأيزيديين الذين قتلهم تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وتضيف السيدة "يجب أن لا يظل بيشمركة مسعود هنا" في إشارة إلى القوات الكردية السورية المدعومة من بارزاني.

شاهد الفيديو:

واندلعت الجمعة اشتباكات في منطقة سنونى التابعة لسنجار القريبة من الحدود السورية بين قوات كردية سورية تشكلت وتدربت بدعم من بارزاني، وقوات وحدات حماية سنجار الأيزيدية المدعومة من حزب العمال الكردستاني.

وكانت الاشتباكات قد نشبت حين حاولت القوة المدعومة من بارزاني التوغل في المناطق التي تسيطر عليها القوات المدعومة من حزب العمال الكردستاني، والتي تشكلت عقب إستيلاء داعش على سنجار وقتلها وسبيها لآلاف الأيزيديين حسب تقارير دولية.

ويتهم أيزيديون القوات التابعة لبرزاني بـ"التخلي عنهم" بعد انسحابها في آب/ أغسطس 2014، ما أدى إلى تعرضهم لانتهاكات على يد تنظيم داعش.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG