Accessibility links

logo-print

اليمن.. التحالف يواصل ضرباته واشتباكات في تعز وعدن


مسلحون موالون لعبد ربه منصور هادي

مسلحون موالون لعبد ربه منصور هادي

قال وزير الخارجية السنغالي مانكيور ندياي الاثنين إن بلاده تعتزم إرسال 2100 جندي إلى المملكة العربية السعودية للمشاركة في التحالف الذي تقوده السعودية ضد المسلحين الحوثيين في اليمن.

وأضاف ندياي أن التحالف يسعى إلى الدفاع عن المواقع الإسلامية المقدسة في المدينة المنورة ومكة المكرمة.

تحديث 17:46 بتوقيت غرينتش

أعلنت السعودية أنها تتشاور مع شركائها في التحالف العربي ضد المسلحين الحوثيين والمتحالفين معهم من القوات الموالية للرئيس علي عبد الله صالح، لوقف الغارات على بعض المناطق في اليمن بهدف إفساح المجال أمام نقل المساعدات الإنسانية.

وقال وزير الخارجية السعودي الجديد عادل الجبير في بيان الاثنين إن السعودية ستستأنف القصف الجوي إذا واجهت "تحركات عدوانية تعيق هذه الجهود الإنسانية".

وأضاف الوزير السعودي أن المملكة تعتزم إنشاء مركز موحد على أراضيها مهمته تنسيق جهود تقديم المساعدات بين الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية المعنية والدول الراغبة في تقديم المساعدات للشعب اليمني، بما في ذلك تمكين الأمم المتحدة من إيصال المساعدات التي تكفل بها الملك سلمان بن عبد العزيز بمبلغ 274 مليون دولار أميركي.

تحديث 16:09 بتوقيت غرينتش

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء قصفا شديدا من قبل طائرات التحالف الذي تقوده السعودية، الاثنين. ورجحت مصادر محلية أن تكون الضربات الجوية قد استهدفت مخازن أسلحة تابعة للحوثيين في الجهة الشمالية من المدينة.

وتصاعدت أعمدة الدخان الكثيفة في سماء المدينة، فيما سمع دوي الانفجارات العنيفة في أرجاء المدينة.

وقال مراسل "راديو سوا" إن مقاتلات التحالف الغارات التحالف واصلت ضرباتها لمواقع الحوثيين في بقية أجراء البلاد.

وأفادت مصادر محلية بمقتل 10 أشخاص على الأقل في ضربة جوية استهدفت قرية مسقاه في محافظة إب.

وتأتي هذه الضربات في الوقت الذي تستمر فيه المعارك العنيفة بين الحوثيين والقوات الموالية لهم من جهة، واللجان الشعبية والقوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، عدن وتعز.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG