Accessibility links

logo-print

مقتل ستة أشخاص في اشتباك بين القوات اليمنية والقاعدة


مقاتلون تابعون للحكومة اليمنية

مقاتلون تابعون للحكومة اليمنية

قتل ستة أشخاص الجمعة في تبادل لإطلاق النار بين القوات اليمنية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي ومسلحين من تنظيم القاعدة كانوا يستقلون سيارة محملة بالأسلحة ويتجهون إلى مدينة عدن، حسب ما أعلن مسؤولون أمنيون.

وأوضح المسؤولون أن "حاجزا للمقاومة الشعبية في منطقة أحور الساحلية في محافظة أبين أوقف سيارة تابعة لتنظيم القاعدة على متنها أسلحة كانت في طريقها إلى عدن، ما أدى إلى اشتباك مسلح أسفر عن مقتل ثلاثة من عناصر المقاومة وثلاثة آخرين من القاعدة".

ومن بين قتلى القاعدة "رئيس محكمة في المكلا يدعى طالب الكثيري" حسب المصادر الأمنية التي أشارت إلى أن "توترا يسود بين الطرفين في منطقة أحور الساحلية".

وتشهد عدن العاصمة المؤقتة لليمن، اضطرابات متزايدة في ظل التنافس بين تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، الذي ينشط منذ فترة طويلة في البلاد، وتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" على ممارسة النفوذ في المدينة.

ويدور قتال دام منذ آذار/مارس الماضي بين قوى موالية للحكومة ومقاتلين حوثيين استولوا على العاصمة في أيلول/سبتمبر 2014 قبل التوسع باتجاه الجنوب.

وقد استغلت الجماعات المسلحة النزاع بين الطرفين لتحقيق مكاسب على الأرض لاسيما في المناطق الجنوبية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG