Accessibility links

منظمة: 16 مليونا من دون مياه صالحة للشرب في اليمن


يمنيون يتزودون بالماء في صنعاء

يمنيون يتزودون بالماء في صنعاء

قالت منظمة أوكسفام إن نحو ثلثي عدد السكان في اليمن يفتقرون للمياه الصالحة للشرب وخدمات الصرف الصحي، محذرة من تداعيات استمرار الضربات الجوية التي ينفذها تحالف تقوده السعودية، والقتال الداخلي الدائر بين الحوثيين والقوات المولية للحكومة اليمنية.

وأوضحت المنظمة في بيان أصدرته الثلاثاء، أن الأوضاع الأمنية الراهنة في اليمن وتداعياتها، تسببت في قطع امدادات المياه الصالحة للشرب عن ثلاثة ملايين شخص، ليرتفع العدد الاجمالي للذين لا تتوفر لديهم هذه الخدمات إلى نحو 16 مليون يمني.

وأجبر واقع الحال اليمنيين على استهلاك مياه غير صالحة للشرب، ما يجعل انتشار أمراض كالملاريا والكوليرا والإسهال، خطر يهدد الحياة، حسب أوكسفام.

ويعتمد كثير من اليمنيين على حفر الآبار وعلى المياه التي تنقل عبر الصهاريج لسد احتياجاتهم، إلا أن هذا الخيار الأخير "لم يعد متاحا لمعظم اليمنيين" بسبب نقص الوقود، وارتفاع سعر المياه المنقولة بالشاحنات إلى ثلاثة أضعاف.

وتحذر الأمم المتحدة ووكالات الإغاثة العالمية من وضع إنساني "كارثي" في اليمن، الذي هو في الأساس من أفقر دول العالم.

المصدر: وكالات/ أوكسفام

XS
SM
MD
LG