Accessibility links

logo-print

واشنطن والرياض تشددان على إنهاء الصراع في اليمن


مسلحون موالون لهادي في عدن

مسلحون موالون لهادي في عدن

شدد الرئيس الأميركي باراك أوباما والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز على أهمية إنهاء المعارك في اليمن، حسب ما أعلن البيت الأبيض بعد ساعات على استعادة القوات الحكومية اليمنية السيطرة على مطار عدن.

وقال البيت الأبيض إن أوباما والعاهل السعودي تحدثا عن أهمية وصول المساعدات الدولية إلى جميع اليمنيين الذين تأثروا بالنزاع.

ويطالب البيت الأبيض منذ عدة أشهر بإنهاء النزاع الذي يقسم البلاد بين القوات الحكومية والمتمردين الشيعة الحوثيين.

تحديث (2:37 تغ)

القوات الموالية لهادي تستعيد مطار عدن​

سيطر مقاتلو "المقاومة الشعبية" التي تضم الفصائل الموالية لحكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي على مطار عدن وعلى أجزاء من المدينة الجنوبية بعد معارك عنيفة مع الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، الثلاثاء.

وأفاد مصدر عسكري بأن القوات الموالية لهادي تسيطر بشكل كامل على المطار الآن، وأجزاء واسعة من منطقة خور مكسر، مشيرا إلى أن المعارك خلفت عشرات القتلى والجرحى.

وذكرت مصادر عسكرية ميدانية، أن القوات الموالية للرئيس اليمني نجحت في إخراج الحوثيين وقوات صالح من مناطق جزيرة العمال وساحة العروض ومعسكر بدر وحي القنصليات ومبنى كلية التربية، وكلها مواقع داخل حي خور مكسر الرئيسي وسط عدن.

وأكدت المصادر أن عناصر "المقاومة الشعبية" دخلوا تلك المناطق بعربات عسكرية ومصفحات حصلوا عليها من التحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين.

وتعد هذه العملية أكبر تقدم يحققه الموالون لهادي منذ أن دخل الحوثيون مدينة عدن في نهاية آذار/مارس الماضي.

وجاءت السيطرة على المطار وخور مكسر بعد أقل من 24 ساعة على سيطرة القوات الموالية لهادي على منطقة رأس عمران الاستراتيجية في عدن.

من ناحية أخرى كثفت مقاتلات التحالف الثلاثاء ضرباتها الجوية على مواقع في العاصمة صنعاء.

وذكرت شهود عيان أن القصف استهدف معسكرات الحرس الجمهوري في منطقة الحفا بشرق العاصمة، إضافة إلى معسكرات عديدة بمنطقة سعوان شمال شرق المدينة، واستهدف القصف أيضا تجمعات الحوثيين في ملعب الثورة الرياضي وكلية الطيران في شمال غرب صنعاء.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG