Accessibility links

مقتل أربعة عناصر من القاعدة في غارة لطائرة بدون طيار في اليمن


الجيش اليمني يلاحق عناصر القاعدة

الجيش اليمني يلاحق عناصر القاعدة

لقي أربعة عناصر يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة مصرعهم قبيل فجر الثلاثاء في غارة شنتها طائرة بدون طيار يعتقد أنها أميركية في منطقة مأرب شرق صنعاء.

وقال مسؤول قبلي إن الطائرة بدون طيار أطلقت أربعة صواريخ دمرت السيارة التي كان الرجال الأربعة على متنها.

ووقعت الغارة في وقت أطلقت الإدارة الأميركية إنذارا أمنيا أدى إلى إغلاق العديد من بعثاتها الدبلوماسية في منطقة ومنها سفارتها في صنعاء.

وأكدت وكالة سبأ اليمنية الرسمية وقوع الغارة مشيرة إلى أن "المعلومات الأولية تشير إلى مقتل أربعة عناصر من تنظيم القاعدة بضربة جوية في وادي عبيدة بمأرب".

وأضاف المصدر القبلي في المنطقة أن "أربعة صواريخ استهدفت سيارة تويوتا - هايلوكس .. وحولتها إلى كتلة من اللهب"، مؤكدا أن "العناصر الأربعة الذين كانوا يستقلونها قتلوا على الفور وجميعهم من اليمنيين".

وتابع المصدر الذي طلب عدم كشف اسمه أنه "تم التعرف على اثنين من القتلى الأول يدعى صالح التيس الوائلي والثاني صالح علي قوطي".

وصالح التيس ورد اسمه ضمن قائمة من 25 مطلوبا ينتمون إلى القاعدة، أعلنتها السلطات اليمنية ليل الاثنين الثلاثاء موضحة أنهم يخططون لتنفيذ هجمات إرهابية خلال الأيام الأخيرة من شهر رمضان وأيام عطلة عيد الفطر.

وتعد هذه الغارة الرابعة من نوعها تشنها طائرة بدون طيار على عناصر من القاعدة في اليمن منذ 28 يوليو/تموز، وأسفرت عن مقتل 17 شخصا يشتبه بانتمائهم إلى القاعدة.
XS
SM
MD
LG