Accessibility links

logo-print

قتلى في ضربات للتحالف بإب


مخلفات غارات سعودية على صنعاء -أرشيف

مخلفات غارات سعودية على صنعاء -أرشيف

أدت ضربة نفذتها مقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية، في إب اليمنية الأحد، إلى مقتل 11 شخصا وإصابة 50 آخرين بجروح.

واستهدفت الضربة مبنى إدارة الأمن في مدينة القاعدة. ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان ومصادر طبية في المدينة، القول إن الضحايا من السجناء، والمسؤولين العسكريين عن إدارة الأمن، إضافة إلى بعض المدنيين. وذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يديرها الحوثيون من جانبها، أن عدد قتلى الضربة بلغ 10.

وفي صنعاء، واصل التحالف استهداف مواقع يعتبرها معادية. إذ شنت مقاتلات التحالف سبع غارات على معسكر لمدرسة الحرس الجمهوري، إضافة إلى غارتين استهدفتا الملعب الرياضي الذي يعد من أبرز مواقع تجمع الحوثيين.

ويأتي هذا فيما أصدرت اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين، قرارا باعتبار 21 أيلول/سبتمبر من كل عام عطلة، بمناسبة ذكرى سيطرة الحوثيين على صنعاء.

وتوافق الاثنين الذكرى الأولى لسيطرة الحوثيين على العاصمة اليمنية واخضاع الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته للإقامة الجبرية.

وفي سياق آخر، غادر وفد حوثي صنعاء متجها إلى العاصمة العمانية مسقط الأحد. وذكرت مصادر أن الوفد أخذ معه ست رهائن من جنسيات مختلفة بينهم ثلاثة أميركيين وبريطاني، بعد أن ظلوا رهن الاحتجاز نحو ستة أشهر.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في عدن عرفات مدابش:


المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG