Accessibility links

logo-print

القوات الحكومية اليمنية تتقدم نحو صنعاء


مسلحون موالون للرئيس عبد ربه منصور هادي -أرشيف

مسلحون موالون للرئيس عبد ربه منصور هادي -أرشيف

قال مصدر عسكري يمني الخميس إن قوات الجيش دفعت بتعزيزات عسكرية جديدة إلى مديرية نهم شمال شرق صنعاء، مزودة بأسلحة متطورة في إطار التحضيرات لمعركة استكمال تحرير الطوق الأمني للعاصمة.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الحكومية عن المصدر قوله إن القوات المشتركة قصفت بالمدفعية والصواريخ مواقع الحوثيين والموالين لهم من أنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح في منطقة نقيل بن غيلان.

وأضاف أن القوات نصبت كمينا للمسلحين في وادى ملح شرق معسكر فرضة نهم، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد كبير منهم، مشيرا إلى أن قوات الجيش تمكنت من التقدم إلى مواقع جديدة في المديرية.

وأكد أن اشتباكات عنيفة تدور في مناطق مدارج بدران وجبهة مسورة مركز مديرية نهم التي تبعد 12 كيلومترا عن مديرية أرحب شمال غرب صنعاء والمجاورة لنهم.

وتسعى القوات الحكومية إلى فتح جبهة جديدة في الطريق إلى صنعاء من مديرية أرحب لاستكمال تطويق العاصمة من ناحية الشمال بعد السيطرة على نهم.

وتطل مدينة أرحب من الناحية الجغرافية على منطقة مطار صنعاء وقاعدة الديلمي الجوية، ويتواجد فيها جبل الصمع الذي يضم معسكرا كبيرا لثلاثة من ألوية الحرس الجمهوري.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" عرفات مدابش:

قتلى في تعز

وفي سياق متصل، قتل سبعة من الحوثيين في مدينة تعز إثر اشتباكات وقعت في عدة جبهات في المدينة.

وأكدت مصادر عسكرية أن القوات المشتركة تقدمت وسيطرت على مواقع جديدة في مديرية المسراخ جنوب تعز واستعادت مستشفى فيها ومبنى الكهرباء ومبنى البريد والتي كان يسيطر عليها الحوثيون.

وأوضحت المصادر أن ثلاثة أطفال قتلوا نتيجة القصف العشوائي للمسلحين الحوثيين على حي صينة غرب المدينة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG