Accessibility links

واشنطن تقدم طلبا لفرض عقوبات دولية على شخصيات يمنية


الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح

الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح

​طلبت الولايات المتحدة من مجلس الأمن الدولي، فرض عقوبات على الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، واثنين من زعماء الحوثيين، بدعوى أنهم يهددون الأمن والاستقرار، ويعرقلون العملية السياسية في اليمن.

وقال دبلوماسيون أميركيون، إن واشنطن تقدمت بهذا الطلب الجمعة، إلى لجنة عقوبات اليمن التابعة لمجلس الأمن، مشيرين إلى أن الطلب يشمل فرض حظر دولي على سفر الرجال الثلاثة وتجميد أصولهم.

ويشمل الطلب الأميركي إلى جانب صالح، عبد الخالق الحوثي (شقيق زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي، والنائب الأول لزعيم جماعة أنصار الله)، وعبد الله يحيى الحاكم، الرجل الثاني في قيادة الجماعة، والمسؤول الميداني الذي قاد الهجوم على عمران، وصنعاء وحاليا في إب.

وسيبحث مجلس الأمن الطلب الأميركي في جلسة خاصة الثلاثاء، ويجب أن يوافق جميع أعضاء لجنة العقوبات على الطلب الأميركي ليدخل حيز التنفيذ.

ووافق مجلس الأمن في شباط/ فبراير الماضي على فرض عقوبات ضد أي شخص يعرقل الانتقال السياسي في اليمن، لكن هي المرة الأولى التي يطلب فيها وضع أشخاص على القائمة السوداء الخاصة باليمن.

تقرير لقناة "الحرة" حول الموضوع:

الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG