Accessibility links

الرئيس اليمني للحوثيين: لا تغردوا خارج السرب


مخيمات للحوثيين بالقرب من صنعاء

مخيمات للحوثيين بالقرب من صنعاء

دعا الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي كل الفعاليات الحزبية والسياسية ومنظمات المجتمع المدني والعلماء والشخصيات إلى لقاء وطني عاجل لبحث الأوضاع الطارئة التي تهدد الأمن والاستقرار في البلاد.

وعقد هادي اجتماعا طارئا الأربعاء ضم مسؤولين كبارا في الدولة لدراسة مستجدات الوضع في البلاد على ضوء التظاهرات التي نظمها الحوثيون ودعوا فيها إلى إسقاط الحكومة .

ودعا الرئيس "الأطراف التي تغرد خارج السرب" إلى أن "تعيد حسابتها وتلزم بما أجمع عليه اليمنيون، وذلك عبر الأطر السياسية التي كفلها الدستور وعبرت عنها وثيقة الحوار الوطني".

وقد واصل الآلاف من مؤيدي المتمردين الحوثيين الأربعاء الاحتشاد عند مداخل صنعاء، ولوحظ أن انتشار السلاح بين المعتصمين كان أقل ظهورا من يوم الثلاثاء.

وقال أبو علي الأسدي المتحدث باسم المخيم الذي أقامه المتظاهرون "معتصمون سلميا حتى إلغاء الجرعة (زيادة الأسعار) وإسقاط الحكومة والبديل تشكيل حكومة كفاءات. نحن ملتزمون بالتحرك السلمي لكن إذا تعرض المعتصمون لاعتداء ستقطع يد المعتدي".

وكان زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي أطلق ليل الأحد الاثنين هذه التحركات، ومنح السلطات مهلة حتى الجمعة متوعدا بخطوات "مزعجة"، ما أطلق المخاوف من اندلاع أعمال عنف في صنعاء.

وحذرت الدول الكبرى الحوثيين من أي اعمال تخريب فيما أكد الرئيس هادي واللجنة الأمنية العليا أن الدولة "ستقوم بواجباتها" إزاء أي إخلال بالأمن .

المصدر: "راديو سوا" ووكالات

XS
SM
MD
LG