Accessibility links

الرئيس اليمني يجتمع في عدن بوزير دفاعه الذي انشق عن الحوثيين


الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يلتقي في عدن وزير الدفاع اللواء الركن محمود سالم الصبيحي الذي انشق عن الحوثيين

الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يلتقي في عدن وزير الدفاع اللواء الركن محمود سالم الصبيحي الذي انشق عن الحوثيين

اجتمع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي الأربعاء بوزير الدفاع اللواء الركن محمود سالم الصبيحي الذي فر من العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة الحوثيين إلى عدن، كبرى مدن الجنوب التي أصبحت العاصمة المؤقتة لليمن ويقيم فيها هادي حاليا.

وينضم بذلك الصبيحي إلى الرئيس في عدن بعد انشقاقه عن الحوثيين الذين عينوه سابقا رئيس اللجنة العليا للأمن.

وبحسب صور التلفزيون العام في عدن فإن هادي أكد خلال الاجتماع أهمية استتباب الأمن والاستقرار في البلد باعتباره "مطلبا ملحا لبناء اليمن الغارق في موجة عنف متواصلة تفاقمت مع سيطرة الحوثيين على السلطة في صنعاء".

وكان الرئيس هادي قد تمكن في 21 شباط/فبراير من الفرار من صنعاء حيث كان الحوثيون يضعونه رهن الإقامة الجبرية في مقر إقامته، ليلجأ إلى عدن معقل أنصاره.

والصبيحي كان عضوا في حكومة خالد بحاح الذي استقال في 22 كانون الثاني/يناير بالتزامن مع استقالة هادي تحت ضغط الحوثيين الذين توجوا سيطرتهم على صنعاء بأن أعلنوا في 6 شباط/فبراير حل البرلمان وإنشاء هيئات قيادية جديدة.

وهذا فيديو يظهر صورا من اجتماع هادي مع الصبيحي في عدن:

هادي يكثّف اجتماعاته السياسية

ويكثف هادي الذي لا تزال المجموعة الدولية تعتبره الرئيس الشرعي لليمن، في عدن اجتماعاته السياسية ونقلت دول خليجية سفاراتها إلى تلك المدينة.

لكن الولايات المتحدة التي أغلقت مثل دول غربية أخرى، سفارتها في صنعاء قالت إنها لا تنوي حاليا نقل السفارة إلى عدن.

من جهة أخرى، التقى الرئيس هادي الأربعاء عددا من قيادات الحراك الجنوبي الذي يطالب شقه المتشدد، بفصل الجنوب عن الشمال كما كان الحال قبل 1990.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG