جانب من أحد المعابر الحدودية في تونس
جانب من أحد المعابر الحدودية في تونس

تقدر وزارة الداخلية التونسية عدد الشبان الذين يقاتلون في صفوف التنظيمات المتشددة في سورية بأكثر من ثلاثة آلاف عنصر.

وتقول السلطات إن 800 من أولئك المقاتلين قتلوا، فيما اعتقل 600 من الذين حاولوا العودة، وفرضت الإقامة الجبرية على حوالي 200 آخرين تحسبا لتورطهم في جرائم إرهابية في الخارج.

وتطرح قضية عودة المقاتلين في صفوف التنظيمات المتشددة في الخارج إشكالا يتعلق بمدى نجاح السلطات التونسية في إثبات مشاركتهم في صفوف المجموعات الإرهابية لتبرير عرضهم على القضاء.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة":

​​