دعا البابا فرنسيس الذي استقبل الاثنين في الفاتيكان أعضاء السلك الدبلوماسي، أوروبا إلى مواصلة استقبال اللاجئين والبقاء "منارة للإنسانية"، رغم التهديدات الإرهابية.

وقال البابا في كلمة تمحورت حول اللاجئين وتطرق فيها إلى "صرخة" الذين يفرون من "الوحشية الغاشمة" و"البؤس المدقع"، وحذر من "الخوف الذي يدفع إلى اعتبار الآخر خطرا أو عدوا".