قالت الحكومة النيوزلندية إن اتفاق التبادل الحر عبر المحيط الهادئ، الذي تشارك فيه 12 دولة تمثل 40 في المئة من الاقتصاد العالمي، سيوقع رسميا في الرابع من شباط/فبراير المقبل.

وسيؤدي التوقيع على الاتفاق إلى إنشاء أكبر منطقة للتبادل الحر في العالم، تضم كلا من الولايات المتحدة واليابان، في حين أن الصين ليست طرفا فيها.