قال البنك المركزي في مصر الأربعاء إن التضخم السنوي بلغ الشهر الماضي 7.7 في المئة، مسجلا ارتفاعا قدره نصف درجة عن شهر كانون الأول/ديسمبر.

وقد اتخذت الحكومة المصرية تدابير عدة في الأشهر الأخيرة لمكافحة التضخم، فقد رفع البنك المركزي أسعار الفائدة في كانون الأول/ديسمبر، وقالت الحكومة إنها تتحكم في أسعار بعض السلع الأساسية.