قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأحد إنه لا يحترم قرار المحكمة الدستورية القاضي بالإفراج عن صحافيين معارضين.

وكان الصحافيان وهما رئيس تحرير صحيفة جمهورييت جان دوندار ومدير مكتبها في أنقرة أردم غول، قد وضعا منذ أكثر من ثلاثة أشهر قيد الحبس على ذمة التحقيق، على خلفية تقارير كتباها تكشف عن تسليم السلطات التركية أسلحة للإسلاميين في سورية.

وكانت محاكمة دوندار وغول مقررة في شهر آذار/مارس المقبل.