تنامي ظاهرة التمييز العرقي والديني في بلجيكا
تنامي ظاهرة التمييز العرقي والديني في بلجيكا

أشار تقرير صادر عن مؤسسة "اونيا" التي تقدم توصياتها إلى الحكومة البلجيكية إلى أن ظاهرة التمييز على أساس الدين في المجتمع البلجيكي تنامت بنسبة 78 في المئة خلال السنوات الخمس الماضية، وأغلبية الشكاوى مصدرها مسلمون.

ولفت تقرير المؤسسة إلى أن هناك المزيد من التوتر والعنف في التعامل مع المسلمين، أبرزها خلع حجاب النساء في الشوارع.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة":

​​