طالب البرلمان الأوروبي الخميس السلطات المصرية بالتعاون في التحقيق حول تعرض طالب إيطالي للتعذيب والقتل في مصر، مشيرا إلى أنه يندرج في سياق حالات وفيات أثناء التوقيف في هذا البلد.

وصوت نواب البرلمان بالإجماع تأييدا لقرار يندد بشدة بتعرض المواطن الإيطالي جوليو ريجيني للتعذيب والقتل في ظروف تحوم حولها شبهات.