أشاد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي في بيان الجمعة باستمرار احترام اتفاق وقف الأعمال القتالية في سورية "بصورة عامة"، بعد أسبوعين من دخوله حيز التنفيذ، وندد بـ"هجمات على مدنيين وقوات المعارضة من قبل النظام وداعميه".

ودعا كيربي، قبل أيام من حلول ذكرى اندلاع النزاع السوري في 15 آذار/مارس 2011، الأطراف كافة إلى "القيام بواجباتها والوقف الفوري لهذه الهجمات".

وأضاف قوله: "رغم تراجع العنف على التراب الوطني السوري، فإننا نظل قلقين جدا لتواصل انتهاكات محددة لوقف الأعمال القتالية". (أ ف ب)