أعلن مسؤولون مصريون أن السفن ستكثف بحثها عن الصندوقين الأسودين الخاصين بالطائرة المصرية التي سقطت في مياه البحر المتوسط في مايو/ أيار الماضي.

وقال بيان صادر عن السلطات المصرية إنه لم يبق سوى خمسة أيام في عمر بطاريات الصندوقين وبعدها ستتوقف الإشارات التي يرسلاها.

ويعول المحققون على الصندوقين للوصول إلى الأسباب التي أدت إلى سقوط الطائرة.