اعتصم عشرات السوريين أمام مبنى مجلس الشعب في دمشق الأحد احتجاجا على قرار زيادة أسعار المحروقات بنسبة تصل إلى 40 في المئة.

ودعا المعتصمون في رسالة موجهة إلى البرلمان إلى "إلغاء قرار رفع أسعار المشتقات النفطية ومحاسبة الذين ورطوا الدولة باتخاذه"، مؤكدين "أن الاعتصام سوف يستمر يوميا حتى تأتي الاستجابة وتتحقق الغاية" منه.

ورفع عدد من الشبان والشابات لافتات كتب عليها باللون الأسود "لا للغلاء الشعب مات من الجوع".