عرض مسرحي في المغرب بعنوان "دير مزية"

مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية في المغرب المقررة في تشرين الأول/ أكتوبر القادم، تتصاعد حمى النقاشات السياسية، وامتد ذلك إلى المجال الفني من خلال استغلال خشبة المسرح للتشجيع على التصويت.

وقد بدأ حاليا في مختلف مناطق المملكة عرض العمل المسرحي "دير مزيا" أو "افعل شيئا إيجابيا" الذي حظي بدعم المبادرة الأميركية للشراكة الشرق أوسطية.

ويوضح هذا العمل الفني أهمية المشاركة السياسية في الانتخابات وتحدّي السلبيات ومظاهر الفساد التي ترافق عملية الاقتراع.