قتل 14 شخصا على الأقل في اعتداء بعبوة ناسفة وقع مساء الجمعة في سوق بدافاو، كبرى مدن جنوب الفلبين ومسقط رأس الرئيس رودريغو دوتيرتي الذي وصف هذا العمل بأنه "إرهابي" ونسبه إلى جماعة أبو سياف الإسلامية المتطرفة.

وكان دوتيرتي الذي تولى لـ 20 عاما رئاسة بلدية المدينة المدينة التي يبلغ عدد سكانها مليوني نسمة، موجودا فيها الجمعة في مكان بعيد عن موقع الهجوم.