قال محافظ حمص طلال البرزي في ساعة متأخرة من مساء الاثنين إن الإجلاء المزمع لعدة مئات من مقاتلي المعارضة السورية من آخر معقل لهم في المدينة سيتأجل لعدة أيام لأن من الصعب ضمان خروجهم بشكل آمن.

وكان من المتوقع بدء الإجلاء يوم الاثنين إلى محافظة إدلب في إطار محاولات الحكومة السورية إبرام اتفاقيات محلية مع مسلحي المعارضة في المناطق المحاصرة لتوفير مرورهم الآمن إلى معقل المعارضة المسلحة في ادلب في شمال غرب سورية.