أعلن وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون الثلاثاء أن بلاده حتى بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي ستظل تعارض "أي مشروع لتشكيل جيش أوروبي" لأن حلف شمال الأطلسي يجب أن يظل "ركيزة الدفاع في أوروبا".

وصرح فالون عند وصوله للمشاركة في اجتماع لوزراء دفاع الاتحاد الأوروبي في براتيسلافا "نحن موافقون على أن أوروبا عليها بذل جهود أكبر لمواجهة تحديات الإرهاب والهجرة لكننا سنواصل معارضة أي مشروع لتشكيل جيش أوروبي أو مقر قيادة لجيش أوروبي لن يؤدي سوى إلى تقويض الحلف الاطلسي".