أعلنت فصائل سورية معارضة الجمعة بدء معركة فك الحصار عن الأحياء الشرقية في مدينة حلب في شمال سورية، وفق ما أفاد به المتحدث العسكري باسم فصيل بارز مشارك في الهجوم لوكالة الصحافة الفرنسية.

وتزامن الإعلان عن بدء الهجوم مع إطلاق الفصائل مئات القذائف الصاروخية على الأحياء الغربية تحت سيطرة قوات النظام في مدينة حلب، ما تسبب بمقتل 15 مدنيا على الأقل وإصابة أكثر من 100 آخرين بجروح وفق حصيلة للمرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.