قال رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم ترنبول السبت إن مسؤولين أميركيين وصلوا إلى أستراليا لبدء تقييم حالات طالبي لجوء محتجزين على جزيرة مانوس التابعة لبابوا غينيا الجديدة وجزيرة ناورو حتى يعاد توطينهم في الولايات المتحدة.

وكانت أستراليا قد أعلنت الأسبوع الماضي أنها توصلت لاتفاق تقبل بموجبه الولايات المتحدة عددا كبيرا من اللاجئين المحتجزين في مراكز خارجية تمولها أستراليا وعددهم 1200 لاجئ.