عاد ولي عهد تايلاند ماها فاجيرالونجكورن إلى بانكوك الخميس بعد يومين من قول البرلمان إنه سيدعوه ليصبح الملك الجديد للبلاد بعد وفاة والده الملك بوميبون ادولياديج.

وسيجتمع الأمير مع رئيس البرلمان مساء الخميس في أعقاب طقوس بوذية بمناسبة مرور 50 يوما على وفاة الملك. ومن المتوقع أن يقبل رسميا بعد ذلك دعوة البرلمان لتولي العرش.