أعلنت النيابة الفدرالية في بلجيكا السبت أنها أوقفت قبل أسبوع شابا وشقيقته للاشتباه في صلتهما بتنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقام المشتبه فيهما المتحدرين من عائلة صربية بترجمات لصالح مجلة "دابق" الدعائية التابعة للتنظيم المتشدد. وعثر في هاتف الشاب الجوال على أفلام "شديدة العنف"، بعضها لعمليات إعدام.