نقلت وكالة أنباء الأناضول الرسمية ووسائل إعلام تركية أخرى عن وزير الصحة التركي رجب آقداغ قوله الاثنين إن عدد قتلى التفجيرين اللذين وقعا في اسطنبول مساء السبت ارتفع إلى 44، بينهم 36 من رجال الشرطة.

وأعلنت جماعة مسلحة مرتبطة بحزب العمال الكردستاني تطلق على نفسها اسم "صقور حرية كردستان" مسؤوليتها عن الهجوم المزدوج خارج استاد لكرة القدم والذي أسفر أيضا عن إصابة نحو 150 شخصا بجروح.

وكانت السلطات قد أعلنت الأحد أن 38 شخصا قضوا في الهجوم.