لقطة من التقرير

مع استمرار الحرب الأهلية في اليمن أخذ الفساد يتسع في مجالا عدة حتى وصل قطاع الإغاثة والمساعدات الإنسانية وفق ما أفاد به حقوقيون يمنيون.

ويقول الحقوقيون إن الفساد أصبح ظاهرة في المجتمع اليمني، ويعده البعض ثقافة وسلوكا لا يحاسب ممارسوه وسط تزايد أعداد النازحين وتصاعد نسبة الفقر بسبب الحرب في البلاد.