توفي 20 شخصا في إيطاليا وبولندا وفق آخر إحصائية رسمية صدرت السبت بعدد ضحايا موجة الصقيع ودرجات الحرارة القطبية التي تجتاح أوروبا.

وتدنت درجات الحرارة في بولندا إلى 20 درجة مئوية تحت الصفر في بعض المناطق، وانخفضت في موسكو إلى 30 درجة مئوية تحت الصفر خلال الليل.