شاهد تقرير "الحرة"

مع اقتراب الانتخابات التشريعية المقررة في أيار/مايو المقبل في الجزائر، بدأت الأحزاب استعداداتها لإنهاء قوائم مرشحيها تمهيدا لإعلانها، وسط تسريبات عن تصدر قوائم بعضها أسماء رجال مال وأعمال.

ويزداد إثر ذلك السجال بشأن تغلغل المال السياسي مع كل استحقاق نيابي.