شاهد تقرير "الحرة"

ربما طول أمد الأزمة السورية أحد أسباب رفض شريحة واسعة من الأتراك وجود السوريين في بلادهم، التي تحتضن حوالي ثلاثة ملايين منهم في المخيمات وداخل المدن.

وقال مواطنون إنهم يشعرون أنهم أصبحوا غرباء ودعوا الحكومة إلى عدم منحهم الجنسية.