نقلت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع قولها الخميس إن أكثر من 150 خبيرا في إزالة الألغام وصلوا إلى سورية للمساعدة في تطهير مدينة تدمر منها.

وفي الثاني من آذار/مارس أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو والجيش النظامي السوري استعادة المدينة الأثرية المعروفة.