مراسل الحرة في المستشفى العسكري في الموصل بعد أن قامت قوات مكافحة الإرهاب بتحريره

حاليا، هو يحتوي على حوالي مئة سرير وكميات من الأدوية ولكنه يحتاج إلى جهد كبير ليعود إلى تقديم خدماته كما كان الحال في الماضي.

هو المستشفى العسكري في الساحل الأيمن من الموصل والذي تمكن جهاز مكافحة الإرهاب العراقي من تحريره.

وينتظر أبناء حي حجر حيث يقع المستشفى إعادة تجهيزه لأنه المستشفى الوحيد في منطقة يسكن فيها نحو 40 ألف عراقي.