تظاهر آلاف السويديين الأحد في العاصمة السويدية ستوكهولم للتعبير عن تلاحمهم في مواجهة الإرهاب، بعد يومين من الهجوم الذي شهدته المدينة وما زال التحقيق فيه مستمرا.

وشارك في التظاهرة 20 ألف شخص على الأقل خرجوا استجابة لدعوات على موقع فيسبوك.

والتزم الحشد بدقيقة صمت حدادا على ضحايا الهجوم الذي وقع بعد ظهر الجمعة وأسفر عن سقوط أربعة قتلى، وأوقف منفذه الأوزبكي البالغ من العمر 39 عاما.