قالت النيابة العامة الألمانية في تحقيقاتها حول التفجيرات التي استهدفت حافلة فريق نادي بوروسيا دورتموند لكرة القدم، إنها تركز على شخصين مشتبهين فيهما ينتميان إلى "التيار الإسلامي".

وأشارت إلى أنها تنطلق من مبدأ أن هجوم الثلاثاء تم بـ "دافع إرهابي".