يشهد الخط العربي تراجعا بعدما طغت التكنولوجيا والطباعة الفنية على كل الأعمال، فنية كانت أم تجارية وبات الخطّاطون في لبنان أمام أزمة حقيقية.

واحتضنت بيروت معرضا لمخطوطات نادرة في محاولة لإبراز مكانة الخط العربي وجماليته.