أعلنت الفصائل المقاتلة المعارضة السورية الأربعاء تعليق مشاركتها في المحادثات التي انطلقت الأربعاء مع حكومة دمشق في أستانا، حتى يتم وقف القصف في سورية.

وأعلن مصدر في وفد الفصائل المعارضة لوكالة الفرنسية "الفصائل الثورية قامت بتعليق الجلسات بسبب القصف العنيف للطيران على المدنيين، حتى يتوقف القصف على كامل الأراضي" السورية.