أعلنت الرئاسة الفرنسية الأحد الافراج عن فرنسي أختطف في 23 آذار/مارس في شرق تشاد.

وكان الفرنسي يعمل في شركة للمناجم عندما اختطف، ثم نقله خاطفوه إلى السودان، حسب الرئاسة الفرنسية.

وتعتبر تشاد أحد أهم حلفاء فرنسا في مكافحة الإرهاب، وتضم المقر العام لقوة برخان الفرنسية التي تنفذ عمليات في خمس من دول الساحل هي موريتانيا، مالي، النيجر، تشاد، بوركينا فاسو.