الجولاني يبرر التدخل التركي في إدلب
الجولاني يبرر التدخل التركي في إدلب

ظهر زعيم زعيم تنظيم "هيئة تحرير الشام" الإرهابي (جبهة النصرة سابقا) أبو محمد الجولاني، السبت، في مقابلة مصورة، يبرر فيها التدخل التركي في إدلب، وأسباب فشلهم أمام قوات النظام.

وضمن التبريرات التي ساقها للوجود العسكري التركي، ان "الشعب التركي معني بالمعركة الدائرة في الشمال السوري لأن نتائجها ستنعكس عليه اقتصاديا وأمنيا وعسكريا". 

وعزا سبب ضعفهم أمام قوات جيش النظام إلى "ضعف التنظيم" بين الفصائل المسلحة (فصائل الجبهة الوطنية للتحرير)، لكنه عاد للتحدث بان "الهيئة هي الأكثر تنظيما في المنطقة". 

وردا على الانتقادات التي وجهتها له قوات المعارضة السورية بمصادرته لسلاحها، نفى ذلك، وكذب اعتقاله لعناصرها في سجون يسيطر عليها تنتظيمه في إدلب. 

وفي جانب آخر، يتهم مسؤولون عسكريون روس، تركيا بتسليم أسلحة ومعدات وزي عسكري لمسلحي "تحرير الشام" في إدلب، مشيرا إلى أن بعض هؤلاء المسلحين يشاركون في القتال ضد القوات الحكومية السورية تحت قناع أفراد الجيش التركي.